تعرف على خسائر نظام “الأسد” في جوبر!

تعرف على خسائر نظام “الأسد” في جوبر!
18 views مشاهدة
أخر تحديث : السبت 15 ديسمبر 2018 - 6:29 صباحًا

كشف القيادي العسكري في فيلق الرحمن “أبو العباس” عن خسائر قوات الأسد والميليشيات الشيعية الداعمة لها منذ بدء الحملة العسكرية على جبهتي جوبر وعين ترما بلغت 125 عنصراً بينهم 7 ضباط من الحرس الجمهوري.

وأضاف أبو العباس أن الفصائل تمكنت خلال 22 يوماً من المعارك من تدمير 15 مدرعة عسكرية بينها دبابات وعربات شيلكا وبي إم بي، بالإضافة إلى تدمير عدد من الجرافات العسكرية وسيارات محملة بمضادات أرضية.

وخلال الأسابيع الماضية قام النظام بأكثر من 40 محاولة لاقتحام المنطقة مستخدماً عدداً كبيراً من المدرعات، حتى أنه استخدم 30 مدرعة على أحد المحاور، وقد تركزت محاولات الاقتحام التي تصدى لها الثوار على ثلاثة محاور (جوبر من قطاع طيبة، وادي عين ترما، وزملكا).

وتأتي الحملة العسكرية كخطوة لإنهاء وجود الفصائل في شرق العاصمة دمشق عبر التقدم في حي جوبر وإجبار الثوار على الانسحاب إلى الغوطة الشرقية، وذلك بعد سيطرة النظام على حيي القابون وبرزة وبساتين حرستا الغربية من جهة اوتستراد دمشق – حلب.

يذكر أن الفصائل تمكنت مساء أمس الأحد من إفشال تقدم ميليشيات إيران في مدينة عين ترما والتي تعتبر الخاصرة الجنوبية لحي جوبر، بعد تدميرها دبابتين من طراز T72 واستهداف مجموعة من عناصر النظام بصاروخ موجه، ما أوقع قتلى وجرحى في صفوف الأخيرة.

ونوه القيادي في “فليق الرحمن” إلى أن النظام استعان خلال اليومين الماضيين بميليشيا “حزب الله” على محور جوبر، بعد سقوط أعداد كبيرة من قتلاه وخاصة من الحرس الجمهوري وهروب قوات الأسد من أمام الفصائل وفشلها في تحقيق أي تقدم في المنطقة.

ويشارك في معركة جوبر ميليشيا “النجباء” العراقية والتي تنتشر على عدة محاور في شرق العاصمة، وتتكون من ثلاثة ألوية شيعية متشددة، وهي “عمار بن ياسر، الحسن المجتبى، والحسن”.

وارتكبت هذه الميليشيا عدة مجازر في الأماكن التي تواجدت فيها، ولا سيما في القلمون والغوطة الشرقية وداريا وريف درعا ومدينة حلب وريفها، حيث ظهر مرتزقة الميليشيا عام 2016 في مقطع فيديو، وهم يسحلون أحد مقاتلي الجيش السوري الحر في ريف حلب الجنوبي.

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة الإعلامى محمد صابر الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.